البنك المركزي التونسي يُوضح حقيقة محاولة اختراق منظومته المعلوماتية

البنك المركزي التونسي يُوضح حقيقة محاولة اختراق منظومته المعلوماتية

بقلم -
0 2272

تونس- افريكان مانجر

أكد البنك المركزي التونسي أن منظومته المعلوماتية تخضع إلى قواعد وأنظمة مراقبة دقيقة تستجيب إلى أرقى متطلبات السلامة والأمن المعمول بها.

وقال في بلاغ له اليوم الأربعاء 17 جانفي 2018 إنّ ما راج بخصوص رصد محاولات لاختراق منظومة البنك المركزي لا أساس لها من الصحة، مُشيرا الى انه “ليس هناك علاقة بين المنظومة المعلوماتية للبنك والبيانات الخاصة بأرصدة حرفاء البنوك”.

ووفقا لما جاء في ذات البلاغ، فقد أوضح البنك المركزي “أنه رغم تطور الجرائم الإلكترونية في جميع بلدان العالم، فإنّ التعاون الوثيق بين الجهاز القضائي والبنك المركزي التونسي، هو خير ضامن للتصدّي لكل محاولات التحيل مهما كان نوعها أو مصدرها وأن البنك المركزي التونسي لا يتوانى عن اللجوء إلى السلطة القضائية كلّما دعت الحاجة إلى ذلك”.

ويأتي هذا البلاغ التوضيحي على اثر خبر نُشر بإحدى الصحف اليومية، مفاده أنّ مجموعة إجرامية خططت لاختراق منظومة البنك المركزي للحصول على بيانات خاصّة عن التونسيين حتى تتمكن من اختراق أرصدتهم ثم تعطيل برنامج عمل البنك المركزي بالكامل.

لا تعليقات

اترك تعليقا