الجزائر: ايقاف شقيق الرئيس المستقيل عبدالعزيز بوتفليقة

الجزائر: ايقاف شقيق الرئيس المستقيل عبدالعزيز بوتفليقة

افريكان مانجر-وكالات

أوقفت السلطات في الجزائر، أمس السبت، مدير المخابرات السابق الجنرال بشير طرطاق، ومدير المخابرات الأسبق الجنرال توفيق مدين، وفق ما أورده موقع العربية.

ونقلت أسوشيتد برس عن مسؤول أمني جزائري تأكيده بتوقيف السعيد بوتفليقة شقيق الرئيس الجزائري المستقيل عبدالعزيز بوتفليقة.

وكان تلفزيون النهار، أفاد أمس السبت، بأن الشرطة الجزائرية اعتقلت سعيد بوتفليقة الشقيق الأصغر للرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة والرئيسين السابقين لجهاز المخابرات توفيق مدين وبشير طرطاق.

ووفق وسائل إعلام جزائرية، يتم حاليا الاستماع للمديرين السابقين للمخابرات من طرف مصالح المديرية المركزية للأمن الداخلي، في إطار التحقيق في أنشطتهما التي تمت إدانتها من طرف قيادة الأركان.

وكان الفريق أحمد قايد صالح، قد اتهم علانية الجنرال توفيق بالتآمر ضد الجيش والحراك الشعبي، قبل إصدار تحذير نهائي له، داعياً إياه إلى التوقف فورا عن تلك الأنشطة.

وبالنسبة للجنرال طرطاق، فيعتبر من المقربين لدائرة بوتفليقة، وعلى رأسهم السعيد بوتفليقة، وقد استقال من منصبه كرئيس لجهاز المخابرات في نفس اليوم الذي استقال فيه بوتفليقة في 2 أفريل الفارط.

لا تعليقات

اترك تعليقا