” برج شكير” كارثة بيئية تنتظر سيدي حسين

” برج شكير” كارثة بيئية تنتظر سيدي حسين

بقلم -
0 272

تونس-افريكان مانجر

افاد عبد القادر المزوغي رئيس لجنة النظافة ببلدية سيدي حسين، في تصريح لافريكان مانجر اليوم الجمعة 17 ماي 2019، ان مصبّ جبل برج شاكير الذّي أنشأ سنة 1999 يعتبر أكبر مصبّ نفايات في تونس الكبرى (ولايات تونس، منوبة، أريانة وبن عروس).

و اعتبر المزوغي ان هذا المصب كارثة بيئية محققة تنتظر منطقة سيدي حسين.

و بين المتحدث ان الشاحنات التي تصل يوميا الى مصب برج شكير تفرغ يوميا حوالي 2400 طن من النفايات المختلطة مشيرا الى ان علو المصب وصل الى 150م، بسبب عمليات التجميع والدفن التي تتمّ لمدّة طويلة دون مراعاة القواعد المعمول بها، فضلا عن تجاهل تصنيف النفايات وتجميعها حسب مخاطرها.

كما اكد في ذات السياق ان الإهمال والاستهتار بقواعد الحماية نتج عنه وضعيّة بيئيّة صعبة خاصة  في منطقة العطّار التي يختنق أهاليها بالروائح  بالاضافة الى خطر انهيار المصب الذي يهددهم بشكل يومي.

و اوضح المزوغي ان المجلس البلدي يسعى الى ايجاد حلول جدية مع الجهات المعنية منها وزارة الشؤون المحلية و البيئة و الوكالة الوطنيّة للتصرف في النفايات، لكن دون جدوى.

لا تعليقات

اترك تعليقا