تونس تحيي الذكرى الـ 61 للإستقلال

تونس تحيي الذكرى الـ 61 للإستقلال

بقلم -
0 76

تونس-افريكان مانجر

يحيي التونسيون والتونسيات  الإثنين 20 مارس 2017 الذكرى الحادية والستين للإستقلال والذي يعدّ أحد المراحل الهامة في بناء تونس الحديثة بعد عقود عديدة من الإستعمار الفرنسي الذي انتصب بالبلاد بمقتضى معاهدة باردو التي تم توقيعها في قصر باردو بتاريخ 12 ماي 1881 بين الحكومة الفرنسية ومحمّد الصادق باي.

وقد خاض التونسييون  منذ الإستعمار نضالات ضحّوا من خلالها بالغالي والنفيس من أجل الدفاع عن الوطن لتتوج تلك النضالات، بين عمل مسلح ومفاوضات، بالإستقلال في 20 مارس من سنة 1956.

بعد حصول تونس على الإستقلال انطلق مسار النهوض بتونس الجديدة وبناء الدولة الحديثة وتركيز مؤسساتها.

وأُعلن بعد أيام من الإستقلال عن تكوين المجلس القومي التأسيسي الذي ترأّسه الحبيب بورقيبة قبل أن يخلفه جلولي فارس بعد توليه رئاسة الحكومة. و أوكلت إلى المجلس القومي التأسيسي مهمّة كتابة دستور للبلاد.

في الـ 25 من جويلية 1957 أعلن المجلس القومي التأسيسي عن الغاء النظام الملكي وإعلان النظام الجمهوري، وبعد سنتين تم ختم أوّل دستور لتونس المستقلة في 1 جوان 1959 وتنظيم اوّل انتخابات رئاسية وتشريعية في نوفمبر من العام نفسه وانتخب الحبيب بورقيبة أوّل رئيس للجمهورية الناشئة

لا تعليقات

اترك تعليقا