صناعة مكونات الطائرات في تونس: 17 ألف موطن شغل و80 شركة دولية

صناعة مكونات الطائرات في تونس: 17 ألف موطن شغل و80 شركة دولية

بقلم -
0 945

تونس- افريكان مانجر

80 مؤسسة وشركة دولية تُوفر حوالي 17 ألف موطن شغل، اما قيمة صادراته فقد بلغت 1500 مليون دينار خلال سنة 2017.

تونس “وجهة مفضلة”

أرقام ومؤشرات إحصائية تهمّ قطاع صناعة مكونات الطائرات، تؤكد أن تونس تمثل وجهة مفضلة لكبار المستثمرين الأجانب في قطاع الصناعات الميكانيكية والكهربائية والالكترونية وخصوصا في مجال مكونات السيارات والطائرات بفضل الامتيازات والحوافز التي توفرها بلادنا لتحسين مناخ الاستثمار.

واستنادا إلى معطيات فإنّ عدد المؤسسات الناشطة في قطاع صناعة مكونات الطائرات، يبلغ حاليا 80 مؤسسة وشركة دولية بعد أن كان لا يتجاوز 10 مؤسسات سنة 2004، كما تضاعف عدد مواطن الشغل في القطاع ليبلغ 17 ألف عاملا بمعدل ألف موطن شغل في السنة بعد أن كان عدد مواطن الشغل لا يتجاوز 1300 شخص سنة 2004.

وتُعدّ تونس رائدة في مجال صناعة مكونات الطائرات نظرا لكفاءة الموارد البشرية بهذا القطاع الواعد إضافة إلى البنية التحتية الملائمة لاستقطاب للمستثمرين والمصنعين في المجال على غرار قطب صناعة مكونات الطائرات بالمنطقة الصناعة بالمغيرة من ولاية بن عروس.

استثمارات بـ 40 مليون دينار

ومرّت قيمة الصادرات من 634 مليون دينار سنة 2012 لتبلغ قرابة 1500 مليون دينار سنة 2017 وأن نسبة القيمة المضافة العالية للقطاع بلغت30 بالمائة

في حين سجلت الاستثمارات الموجهة لصناعة مكونات الطائرات 40 مليون دينار في السنة خلال الفترة الأخيرة.

معرض دولي للطيران

هذا، وستحتضن تونس من 4 إلى 8 مارس 2020 بالمطار الدولي جربة جرجيس، أول دورة للمعرض الدولي للطيران والدفاع، ومن المتوقع أن تشهد التظاهرة مشاركة 250 مؤسسة وحضور 100 وفد تونسي وأجنبي وزيارة 40 ألف شخص.

وقد قال مدير ومنظم (تونس 2020)، غاييل بينو، خلال ندوة صحفية انتظمت مؤخرا، إنّ تونس أصبحت منصة وبوابة منفتحة على 54 بلدا افريقيا وان هذا الحدث لا يمكن ان يجد بعده الحقيقي الا بتوجهه نحو القارة الافريقية.

وسيشهد هذا المعرض الذي سيجمع اكثر من 250 عارضا وسط توقعات بوفود 40 الف زائر، سيشهد عرض عدة نماذج من الطائرات والتجهيزات غير الطائرة .

وسيشكل المعرض الدولي للطيران والدفاع فرصة للفاعلين العاملين في مجال صناعات الفضاء لتبادل الرؤى على المدى القصير والمتوسط والبعيد والتباحث حول آفاق القطاع الجديدة.

وسيمتد على 15 هكتارا،ويعد واجهة كل النجاحات التي حققتها تونس على مستوى الطيران المدني وصناعة الفضاء ومكونات الطائرات بما يبرز المكتسبات الجديدة التي تحققت في هذه المجالات لدعم تموقع تونس كملتقى للاسواق الافريقية والاوروبية.

وتمتلك تونس 9 مطارات دولية استقبلت أكثر من 11 مليون مسافر سنة 2019 بطاقة استيعاب سنوية تبلغ 19 مليون مسافر اي بزيادة قدرها 8 بالمائة مقارنة بسنة 2018 و 5 بالمائة مع سنة 2010.

لا تعليقات

اترك تعليقا