5 مترشحين للرئاسة تجاوزوا سقف التمويل الانتخابي

5 مترشحين للرئاسة تجاوزوا سقف التمويل الانتخابي

بقلم -
0 1747

تونس- افريكان مانجر

قال رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد شوفي الطبيب في تصريح لـ “افريكان مانجر”، إنّ الإخلالات والتجاوزات التي تمت ملاحظتها، خلال حملة المترشحين للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها، هو تجاوز البعض للسقف الاجمالي للانفاق على الحملة.

سقف الإنفاق بـ 1,7 مليون دينار

وأشار الطبيب إلى أن الملاحظة الأولية التي يمكن الحديث عنها حاليا، هو أنّ 5 او 6 مترشحين لرئاسية 2019 تجاوزوا السقف المحدد بـ 1.7 مليون دينار، وقد تمت معاينة ذلك من خلال كثرة الاجتماعات والمعلقات واللافتات الاشهارية .

وأكد أنّه يمكن للهيئة العليا المستقلة للانتخابات قانونا، إذا تم تجاوز السقف، إسقاط المترشح حتى ولو فاز في الانتخابات.

وكانت هيئة الانتخابات قد أعلنت في وقت سابق، أنّ السقف الإجمالي للإنفاق على الحملة الانتخابية للانتخابات الرئاسية، قدر ب مليار و768 دينارا و641 مليما، وبناء على أمر حكومي تم تحديد السقف الجملي للإنفاق على الحملة الانتخابية الرئاسية الحالية بالنسبة إلى كل دورة ولفائدة كل مترشّح تم الإعلان عن قبول ترشحه نهائيا بعشرة أضعاف سقف المنحـة العموميـة بعنـوان استرجاع مصاريف انتخابية، ولا يمكن أن يتجاوز سقف التمويل الخاص النقدي والعيني بالنسبة إلى كل دورة ولفائدة كل مترشّح تم الإعلان عن قبول ترشحه نهائيا ما يعادل ثمانية أعشار السقف الجملي للإنفاق على الحملة الانتخابية.

مراقبة “المال السياسي الفاسد”

وأعلن شوقي الطبيب أن الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد ستشارك للمرة الأولى في عملية الرقابة وملاحظة الانتخابات، بهدف مساعدة هيئة الانتخابات ومحكمة المحاسبات على الحدّ من تدّخل المال السياسي الفاسد في الانتخابات وحتى لا يتم تغيير إرادة الناخب.

وبمناسبة الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها التي ستجرى يوم الاحد 15 سبتمبر 2019، فإنّ هيئة مكافحة الفساد اقرت تركيز غرفة عمليات وستظلّ بحالة انعقاد مستمر طيلة يومي السبت والأحد 14 و15 سبتمبر 2019 لتجميع نتائج رصد المخالفات الانتخابية، كما سيتمّ تأمين استمرارية عمل الـ 16 مكتبا جهويا وذلك لتلقي البلاغات والشكايات المتعلقة بالتجاوزات.

كما صرّح الطبيب انه سيتواصل وبصفة استثنائية فتح خط الرقم الأخضر المجاني الخاص بالهيئة 80102222 طيلة يوم السبت تاريخ الصمت الانتخابي ويوم الأحد تاريخ عملية الاقتراع وذلك لتلقي مكالمات المواطنين والمبلغين عن التجاوزات والمخالفات.

وتتولى هيئة مكافحة الفساد تكوين فريق يضم 50 عضوا من موظفيها واطاراتها، سيعملون في إطار فرق متنقلة للقيام بأعمال الرصد والتوثيق لجميع المخالفات الانتخابية.

وينتظر ان تصدر الهيئة يوم 18 او 19 سبتمبر الجاري تقريرا اوليا خاصا برصد المخالفات الانتخابية.

وستجري الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها، داخل تونس يوم الاحد المقبل 15 سبتمبر الجاري وفي مراكز التصويت خارج تونس (في 45 بلدا) ايام 13 و 14 و 15 من الشهر الجاري على ان يتم الاعلان عن النتائج الاولى لهذا الاستحقاق الانتخابي يوم الثلاثاء 17 سبتمبر.

وفي ما يلي قائمة أسماء المترشحين للانتخابات الرئاسية:

منجي الرحوي

محمد عبّو

عبير موسي

نبيل القروي

محمد لطفي المرايحي

المهدي جمعة

حمادي الجبالي

حمة همامي

محمد المنصف المرزوقي

عبد الكريم زبيدي

محسن مرزوق

محمد الصغير نوري

محمد الهاشمي حامدي

عبد الفتاح مورو

عمر منصور

يوسف الشاهد

قيس سعيّد

الياس الفخفاخ

سليم الرياحي

سلمى اللومي

سعيد العايدي

أحمد الصافي سعيد

الناجي جلول

حاتم بولبيار

عبيد بريكي

سيف الدين مخلوف

لا تعليقات

اترك تعليقا